رئيس مجلس الإدارة
محمد سعدالله
رئيس التحرير
علي تركي
ads

إنعام النور تكشف لـ«صفحة أولى» دور المرأة السياسي في السودان

الثلاثاء 08/أكتوبر/2019 - 07:53 م
الكاتبة إنعام النور
الكاتبة إنعام النور
شيماء اليوسف
طباعة
ولدت وترعرعت بولاية غرب دارفور مدينة الجنينة، ومنذ نعومة أظافرها وهي ترغب في العمل بمجال الإعلام إلا أن الظروف منعتها من ذلك، لاحقآ قادتها الصدفة نحو الصحافة، الكاتبة السودانية إنعام النور محمد صالح.

كيف أثرت الصحافة على حياة إنعام النور؟

لقد أضافت الصحافة لإنعام النور، الكثير والكثير منذ أن تطرقت إلى مهنة الإعلام، إذ كانت تعشق المايكرفون ولا زلت تعشقه، وتسعى دائما،  إلى تطوريه لتكون إعلامية شاملة، تميل للكتابة بشغف كثير مما جعلها تسلك مجرى الصحافة عن طريق الصدفة، وقد عملت بعدة صحف تشادية من ضمنها صحيفة «الشروق التشادية» وهي أولى الصحف التي كتبت فيها مقالات بعنوان (آمال معلقة) من ثم صحيفة تشاد اليوم ، عملت كمراسلة بصحف سودانية وأولها صحيفة "ألوان" وعدد من الوكالات الصحفية، وقد نالت ثقة الاتحاد الدولي للفنون والصحافة والإعلام وتم تنصيبها رئيسآ للإتحاد بولاية غرب دارفور ، ونالت عضوية مركز الخرطوم لحقوق الإنسان، واتحاد الصحفيين والإعلاميين الأفارقة كما أنها عضو ببرنامج الشباب من أجل السلام والأمن في أفريقيا ورئيس مبادرة شباب من أجل العالم بالسودان.

ولدت إنعام النور، مع العطاء وهو جزء منها ولا تستطيع أن تبعد عنه حتى عندما تعاني من ضغوطات الحياة لا تقصر بعملها ونشاطها التطوعي لأن العطاء بداخلها نابع من أحاسيسها وهو جزء من طريقة حياة انتهجتها بنفسها، وترى أن المرأة قادرة على تقسيم وقتها وإيجاد الفرصة لخدمة بلادها، لذلك فهي تبذل قصارى جهدها لرفع مكانة المرأة.

أشكال تمكين المرأة السودانية في المجتمع

تحدثت إنعام النور لـ «صفحة أولى» حول وضع المرأة بالشرق الأوسط، إذ قالت: "المرأة عموماً حالها يرثي لها في كل العالم وإذا أردنا الحديث عن دعمها لا نوفي حقها.

وأضافت من وجهة نظري يجب أن تكون هناك توجهاً من السلطات لدعم وتمكين المراة لزيادة توظيف النساء في سوق العمل، وإزالة كل فجوات التميز والمعيقات التي تواجه المرأة في بيئة العمل، وتحول دون مشاركتها بفعالية أكبر، لما تلعب المرأة العاملة دوراً فعالاً ومؤثراً في الحياة العملية والتنموية عبر أدوارها ومهامها ومساهماتها في ميادين العمل، سواء كانت مبرراتها اقتصادية أو اجتماعية أو ذاتية لتحقيق طموحاتها، فهي الإنسانة الطموحة التي تسعى لتحقيق ذاتها وهويتها، وإثبات دورها في المجتمع؛ كإنسان منتج لا ماكنة للعمل المنزلي أو الإنجاب، ولا يمكن إحداث التنمية ونصف المجتمع معطل، فالتنمية البشرية أداتها وهدفها الإنسان، ولتحقيقها يجب توظيف كل الطاقات الإنسانية في المجتمع، والمرأة مكون أساسي فيه لا يمكن إغفاله وتجاهله، وتمكينها اقتصادياً ومنحها الفرص يحسن ويطور المستوى الاقتصادي للأسرة والمجتمع، وهو أحد السبل التي تساهم بالحد من ظاهرة تأنيث الفقر؛ ومساندة المرأة الفقيرة في القطاع غير الرسمي، والمرأة الريفية وبالأخص المرأة المعيلة لأسر.

دور المرأة السودانية في تحقيق مصير السودان

ترى رئيس مبادرة شباب من أجل العالم، أن المرأة السودانية خاضت غمار الحياة السياسية من خلال الأحزاب منذ فترة، إلى جانب أن حراكها لا يقتصر على السياسة فقط، وتضيف، لقد تحدت المرأة السودانية القمع المزدوج الذي يمارس عليها بموجب الأيديولوجيا الاستعمارية التي تحط من قيمة المرأة وقدرتها على اختيار مصيرها أو الدفاع عن الإنسان والمطالبة بالعدالة للجميع وباسم الجميع، إلا أن المرأة السودانية لا تتوقف عن دقّ جدار الخزّان لتنال مكانتها المستحقة، وهو ما نراه مؤخراً في نضالها ضد حكم البشير نضال في الحاضر لكن جذوره تعود للتاريخ.

المرأة السودانية وخارطة المستقبل

ناقشت إنعام النور، قدرة تغيير المرأة السودانية لخارطة المستقبل في بلادها، وقد اعتبرتها عامل مؤثر للتغير في كل شئ لقدرتها الفريدة كمحرك للحلول، وقد عبرت عن موقفها خلال تلك المسيرات التي أطاحت بالنظام البائد على حد وصفها، وتضيف، نشاط المرأة في السودان، يحمل دلالات مهمة وهي تعبر عن سعادتها باستعادتها لمكانتها كمواطنة من أجل الكرامة، بعد أن كاد الجميع يدخل في منعرجات اليأس ، ظلت المرأة السودانية تؤمن إيمانا عميقا أن حرية المرأة لا يمكنها أن تنفصل عن حرية أخيها الرجل، وعن حرية المجتمع ككل، وعندما حانت الفرصة، خرجت لتعلن أنها ولدت حرة ، وستبقى حرة إلى جانب أخيها الرجل، من أجل سودان حُر لا يعبث به العابثون.

ads
ads
ads
ads
ads
ads
هل توافق على استبدال "التوك توك" بسيارات "فان"؟

هل توافق على استبدال "التوك توك" بسيارات "فان"؟